وزارة الكهرباء السورية تضع محطة تحويل “البارك الشرقي ” في دمشق بالخدمة

وضعت وزارة الكهرباء السورية اليوم محطة تحويل البارك الشرقي في دمشق بالخدمة وتتألف من ثلاثة أقسام الأول 230 كيلو فولط والثاني 66 كيلو فولط والثالث 20 كيلو فولط وبنظام قيادة رقمي عن طريق الكمبيوتر.

وأوضح وزير الكهرباء السوري محمد زهير خربوطلي أن محطة تحويل البارك الشرقي تعمل وفق أحدث التقنيات العالمية بنظامي (الجي اي اس) و(العزل بالغاز) الذي يسمح بتنفيذ المحطة ضمن مساحة صغيرة وبوثوقية عالية وتتميز بإمكانية التحكم بها من خلال أنظمة المراقبة عبر غرفة القيادة.

وبين خربوطلي أن الهدف من إنشاء المحطة تخفيف الأحمال الكهربائية عن عدد من المناطق والأحياء في مدينة دمشق (ركن الدين وشرقها وساحة العباسيين وابن النفيس والمزرعة والقصور والفيحاء والعدوي) مشيراً إلى أن المحطة تأتي ضمن المشاريع التي تنفذها الوزارة بكوادر وخبرات وطنية بهدف تحسين الواقع الكهربائي.

بدوره محافظ دمشق عادل العلبي أشار إلى أهمية هذه المحطة التي تسهم في استقرار الشبكة الكهربائية في دمشق حيث تخفف من الانقطاعات القسرية للتيار الكهربائي نتيجة زيادة الاستهلاك موضحاً أن النظام الحديث للمحطة يسهم في اكتشاف الأخطاء والأعطال وبالتالي يوفر الجهد الذي يبذله العمال.

من جهته مدير المحطة عبدالله برو لفت إلى أن المحطة مؤلفة من قسمين استطاعة وتحكم يعملان وفق نظام حماية متكامل للمحولات والخطوط مبيناً أنه في حال انقطاع التغذية تتم الاستعانة بالمحولات المساعدة أو عن طريق الديزل أو البطاريات.

وأشار لبيب معروف من المؤسسة العامة لنقل وتوزيع الكهرباء والمشرف على المشروع بدوره إلى أن تنفيذ المشروع استغرق نحو 17 شهراً من كوادر المؤسسة لافتاً إلى أن هذه المحطة تخفف الحمولات عن المحطات (66 والثورة والقصور وابن النفيس).

 

اترك رد

error: يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: