وزارة الأوقاف السورية تنفي ماتم تدوله حول العبث بضريح  الخليفة “عمر بن عبد العزيز “في ريف إدلب

نفت وزارة الأوقاف السورية ماتم تدواله  على وسائل الإعلام مؤخراً حول  العبث بضريح  ورفات الخليفة عمر بن عبد العزيز لم يتم قرب معرة النعمان في ريف إدلب .

وقالت الوزارة السورية في بيان صادر اليوم الجمعة :” بخصوص ضريح الخليفة العادل عمر بن عبد العزيز رضي الله عنه تناقلت بعض وسائل الإعلام المعادية والداعمة للإرهاب أخباراً وفيديوهات حول العبث بقبر الخليفة العادل و الراشد

عمر بن عبد العزيز رضي الله عنه قرب معرة النعمان ، وللتوضيح فإنّ وزارة الأوقاف وبعد تحرير منطقة معرة النعمان من دنس العصابات الارهابية قامت بالكشف على موقع ضريح الخليفة الراشد”.

و أضافت الوزارة  السورية في البيان  :”أن قبر الخليفة عمر بن عبد العزيز ورفاته لم يتم العبث به، بينما توجد آثار لبعض أعمال التخريب في جدران ومكان الضريح من قبل العصابات الإرهابية وجبهة النصرة ، والذين دأبهم تدمير وتخريب المقامات والمزارات والأضرحة كماهو ثابت في فكرهم ومنهجهم الضال المنحرف ، وخلال فترة وجيزة سيتم فتح المقام للزوار بإذن الله سبحانه وتعالى “.

 

 

اترك رد

error: يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: