منظمة: توثيق اعتقال 29 امرأة في منطقة خاضعة لتركيا شمال سوريا

وثقت “منظمة حقوق الإنسان في عفرين” تعرض أكثر من 29 امرأة للاختطاف والضرب والتعذيب والقتل منذ بداية آب من العام الجاري في منطقة عفرين.

كما وثّقت المنظمة عمليتي استيلاء على منزلين تسكنهما نساء أرامل مع أطفالهن.

وكشفت المنظمة في تصريحات اعلامية أن نساء عفرين يعانون من المصاعب الكثيرة في ظل سيطرة القوات المسلحة التركية، والفصائل السورية الموالية لها وأن هذه المعاناة تبقى طي الكتمان بسبب عمليات التشديد على المدنيين وترهيبهم، وإن مصير العشرات من النساء المختطفات في غضون شهرين مازال مجهولاً.

ووثقت المنظمة تعرض المواطنة حورية محمد بكر في العقد السابع من عمرها للتعذيب الوحشي على يد فصيل الجبهة الشامية بدافع السرقة، كما ظهرت آثار الضرب على وجهها، وعلى إثرها فارقت الحياة في الـ 6 من أيلول/سبتمبر.

وأُصيبت المواطنة استرفان حسن بطلقة رصاص أثناء اشتباكات دارت في قرية كفر صفرة التابعة لناحية جندريسه، وتم اختطافها من قبل فرقة الحمزات مع أطفالها، كما لا يزال مصيرها مجهولاً.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: