مقتل وجرح العشرات من عناصر الميليشيات الموالية لإيران برصاص تنظيم “داعش” في بادية الميادين

قُتِلَ عنصرين وأُصيب 8 آخرين من عناصر الميليشيات المحلية الموالية لإيران، جراء هجوم من قِبل عناصر تنظيم “داعش” استهدف نقاط لهم في منطقة جويف ببادية الميادين ضمن الريف الشرقي لمحافظة دير الزور، في حين، نفذت المقاتلات الروسية نحو 15 غارة جوية منذ ساعات الصباح الأولى، استهدفت خلالها مناطق انتشار التنظيم في بادية الرصافة بريف الرقة.

وليس ببعيد عن العناصر الموالية للجيش السوري فقد قُتِل يوم أمس الخميس عنصرين وأُصيب آخر من قوات “الدفاع الوطني”، جراء انفجار لغم أرضي بآلية كانا يستقلانها في بادية الميادين عصر الخميس، أثناء عودتهما من منطقة فيضة أبن موينع إلى مدينة الميادين بريف دير الزور الشرقي.

وبحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان، شوهد انتشار عناصر الدفاع الوطني والميليشيات التابعة لروسيا بأعداد كبيرة قرب حقل الضبيات وفي بادية السخنة بريف حمص الشرقي، ومنطقة جبل البشري في بادية دير الزور، بحثًا عن خلايا تنظيم “داعش”، في حين وردت معلومات للمرصد السوري أكدت تنفيذ عناصر تنظيم “داعش” عدة كمائن وهجمات خاطفة على مواقع قوات الجيش السوري في منطقة السخنة بريف حمص.

 

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: