مراسم حرق جثمان المصور البورمي “زاو سينك “في تل تمر بحسب الديانة البوذية وعلى طلب عائلته

على طلب عائلة المصور العضو بمنظمة “فيري بورما رينجر” شهدت اليوم بلدة تل تمر في الحسكة مراسم حرق جثمان المصور” زاو سينك ” الذي فقد حياته جراء استهداف مرتزقة تركيا  لفريق المنظمة  خلال معارك ريف تل تمر.

وتمت مراسم الحرق حسب الديانة البوزية  بمشاركة رفاقه في منظمة فيري بورما بالإضافة إلى مشاركة كادر مشفى الشهيد “ليگرين” في تل تمر وعدد من أهالي المدينة وسوف تقوم  منظمة فيري بورما رينجر بارسال رماد جسد زاو سينك إلى عائلته في بورما .

وردد أصدقاء زاو خلال مراسم الحرق  كلمات الوداع وبعض الأغاني باللغة البورمية التي تحث على مساعدة الفقراء والمظلومين وكان يحبها زاو.

والجدير بالذكر أن المصور “زاو سينك” كان أب لطفلة وقدم إلى سوريا مع فريق عملها ليوثق للعالم الجرائم التي تنتهكها مرتزقة تركيا بحق المدنيين في شمال وشرق سوريا.

قسم التحرير: مهند سليمان

 

 

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: