مجلس محلية “نصرالدين برهك ” في جل آغا يؤكد على أهمية التقارب الكردي التاريخي بين المجلس الوطني الكردي وأحزاب الوحدة الوطنية الكردية

ناقش أعضاء مجلس محلية نصرالدين برهك  للمجلس الوطني الكردي ببلدة جل اغا” الجوادية ”  قضية التفاهم الكردي- الكردي بين مختلف أحزابه في شمال شرق سوريا  ، حيث ركز النقاش على ضرورة اتخاذ الخطوات الأولية العملية من أجل دعم التقارب والتفاهم اكثر فأكثر وإيلائها أولوية الاهتمام بغية بناء جسور الثقة بين أطراف الحوار من جهة وبين القاعدة الجماهيرية لمجمل الاحزاب ، وصولا الى اتخاذ ما يفرضه واجبهم الانساني والاخلاقي تجاه شعبهم من اجراءات عملية على ارض الواقع.

وتحدث الاستاذ علي فرسو عضو المجلس  لصدى الواقع السوري vedeng news مطولا وبإسهاب عن أهمية الاتفاق آنف الذكر ومدى أهميته الفضلى ودوره الأمثل في تقارب ووحدة الصف الكرديين وما لهما من مدلول واسع الطيف على الشارع الكردي وابداء الرضى والراحة من قبل أوسع شرائح الشعب الكردي وظهر ذلك جليا سواء في الشارع أو في مختلف أماكن التواجد الجماهيري .

هذا وأكد فرسولـvedeng news  على العمل دون دخر جهد و تواني في سبيل انجاح التفاهم خدمة للشعب الكردي العظيم التواق إلى الحرية والانعتاق أسوة بشعوب العالم الأخرى ، كما أكد أكثر من مرة على حق باقي المكونات في العيش المشترك مع أخوتهم الكرد وضرورة الحفاظ على حقوقهم المشروعة كونهم  شركاء حقيقيين ضمن دولة سورية حرة ليس للطغاة والمستبدين فيها مكان .

وأردف فرسو لـ vedeng قائلاً  : لقد ضحينا بخيرة شبابنا وبناتنا شهداء، وما نحن فيه من أمان إلى الآن إلا ثمرة لدمائهم الزكية إزاء تعرضنا لأعتى الهجمات الارهابية من تنظيم داعش وأخوته والتي باءت بالفشل والخزي لأنها قوبلت بالحزم والإيمان من شعبنا العطيم وتجسد ذلك في عنفوان وبأس مقاتلينا الشجعان الذين أقسموا بالنصر أو الاستشهاد بساحات الشرف ، كما سلط الضوء على الانجاز التاريخي الحاصل وخاصة مبادرة الجنرال العظيم : مظلوم عبدي وبدعم منقطع النظير من الرئيسين مسعود بارزاني و نيجيرفان بارزاني بتحملهم المسؤولية التاريخية أمام شعبهم ولافتا إلى روح التفاهم الحقيقي والملزم برعاية أقوى دول العالم والمتمثلة بالولايات المتحدة الامريكية”.

تقرير: علي جل آغا

اترك رد

error: يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: