مبعوث الرئيس الروسي في سوريا: من المستحيل تحطيم روسيا وسوريا بالإرهاب الاقتصادي

أيامٌ قليلة تفصل سوريا عن عقوبات قيصر حيث من المفترض دخول هذه العقوبات حيذ التنفيذ في 17 من الشهر الجاري الأمر الذي يشكل مصاعب اقتصادية كبيرة لدمشق

وفي سياق متصل بهذا الموضوع قال مبعوث الرئيس الروسي في سوريا ألكسندر يفيموف خلال كلمة ألقاها بمناسبة العيد الوطني لروسيا الاتحادية عبر الفيديو ان “مناصري سياسة العقوبات يعتبرون أنفسهم أصحاب البراغماتية ولكنهم في الحقيقة ليسوا سوى أصحاب السذاجة وقد شهدت روسيا خلال ألف سنة من تاريخها الكثير من الابتلاءات الأكثر حدة من تلك العقوبات وسوريا كذلك قد صمدت خلال سنوات طويلة من الحرب ضد الإرهاب ولذلك من المستحيل تحطيم بلدينا بالإرهاب الاقتصادي.. ستفشل هذه المحاولات مثلما فشلت محاولات فرض الإرادة الأجنبية بقوة السلاح على سوريا”.

وقال يفيموف: “علينا أن نفكر في التحديات الجديدة الماثلة أمامنا لأن العديد من الدول التي تعتبر نفسها نموذجاً للإنسانية والأخلاق قد أعطت أذناً صماء لدعوة الأمين العام للأمم المتحدة بتخفيف العقوبات في ظل جائحة كورونا وحتى أنها سارعت في الإعلان عن تمديدها وبالتالي سيزداد هذا الضغط في المستقبل”.

ومن الجدير ذكره أن روسيا دخلت في الحرب السورية بشكل مباشر عام 2015 حيث شكلت تدخلها العسكري نقلة نوعية في مسيرة الحرب السورية وانقلاب الموازين لصالح الجيش السوري الذي تمكن بعد التدخل الروسي من استعادة الكثير من المناطق

تقرير: ماهر العلي

 

اترك رد

error: يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: