ماكرون : أردوغان أبدى رغبته في خروج المرتزقة من ليبيا

بعد الانتقادات الدولية للنظام التركي حيال نقلها لآلاف المرتزقة السوريين الموالين للمعارضة السورية إلى الأراضي الليبية بهدف القتال لصالح الأجندة التركية، ذكر الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، أن نظيره التركي، رجب طيب أردوغان، أكد رغبته في “خروج المرتزقة” من ليبيا في أقرب وقت، معربا عن موافقته على العمل مع فرنسا على سحبهم من البلاد

 

وأجرى ماكرون وأردوغان اليوم أول لقاء مباشر بينهما منذ أكثر من عام وذلك في الوقت الذي شهدت فيه العلاقات بين الطرفين توترا متزايدا بسبب قضايا خلافية عدة بينها ليبيا والوضاع في شرق البحر الأبيض المتوسط وتعاون باريس مع المسلحين الأكراد في سوريا، ما أسفر عن تبادل رئيسي البلدين سابقا انتقادات وهجمات حادة.

ونشرت تركيا سابقا مجموعة من قواتها المسلحة ومقاتلين من سوريا للقتال إلى جانب السلطات السابقة في طرابلس، منذ أن شن “الجيش الوطني الليبي” بقيادة خليفة حفتر هجوما على العاصمة طرابلس في أبريل عام 2019.

وساعد الدعم العسكري التركي على قلب ميزان القوى لصالح حكومة الوفاق الوطني بطرابلس في حينه.

كما وقعت أنقرة اتفاقا مع حكومة الوفاق، لترسيم الحدود البحرية بين البلدين في البحر المتوسط، ما أثار احتجاجات من جانب اليونان وقبرص.

المصدر: “رويترز” + وكالات

 

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: