عناصر تحرير الشام تقتل شاباً أثناء استهدافها لمجموعة من الشبان قادمين من عفرين

تستمر الفصائل الموالية لتركيا في مسلسل الانتهاكات بحق المدنيين في عفرين وريفها , حيث أقدمت على قتل شاب أثناء قدومه من عفرين برفقة مجموعة من الشباب سيراً على الأقدام  .

وأكدت مصادر فدنك نيوز أن عناصر تحرير الشام أطلقوا النار على مجموعة من الشباب  أثناء قدومهم من منطقة عفرين، مما أسفر عن مقتل شاب فيما لاذ الأخرون بالفرار.

كما تمكن جيش أحرار الشرقية من اقتحام مدينة جنديرس بالدبابات بعد انسحاب عناصر فصيل الزنكي نتيجة الاشتباكات المندلعة منذ يوم الجمعة.

وأفادت مصادر فدنك نيوز عن  تمكن جيش أحرار الشرقية من اقتحام مدينة جنديرس بعد أن  اندلعت الاشتباكات في ريف عفرين بين  فصيل الزنكي وجيش  أحرار الشرقية في منطقة جنديرس  وسط حالة رعب بين المدنيين نتيجة استخدام القذائف خلال الاشتباكات

وذكرت مصادر فدنك نيوز أن  الاشتباكات امتدت إلى داخل جنديرس إلى شارع ١٦ الشمالي بين أحرار الشرقية وأحرار الشام ووصول جرحى للمشفى العسكري التركي بجنديرس .

والجدير بالذكر أن فصيل أحرار الشرقية والزنكي يتبعان للفصائل الموالية التركية التي شاركت الجيش التركي في العملية  العسكرية على عفرين تحت مسمى غصن الزيتون  .

قسم التحرير: مهند سليمان

 

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: