“زهرة أخرى قُطِفت من بساتين بلادنا ” بهذه الكلمات أصدر المركز الإعلاميّ لقوى الأمن الدَّاخلي لمنبج وريفها بياناً حول استشهاد مقاتلة في صفوفهم اليوم

بعد أن أدى انفجار عبوة ناسفة بسيارة تابعة لقوى الأمن الداخلي “آسايش”، قرب مركز تدريب “قوات مكافحة الإرهاب” عند دوار المطاحن في مدينة منبج شمال شرق حلب، واقتصرت الأضرار على الماديات فقط، عقب ذلك تجمع عدد من قوات “الآسايش” عند مكان التفجير الأول، لتنفجر بهم عبوة ناسفة ثانية، ما تسبب بمقتل مقاتلة من “الآسايش”، وجرح مواطنين اثنين من المارة.

أصدر المركز الإعلامي لقوى الأمن الداخلي لمدينة منبج وريفها بياناً ينعون فيها أنفسهم و يعذّون ذوي الشّهيدة زهرة بركل محمد ويوكّدون مضيهم على درب شهداء الحُريّة، والاستمرار بمكافحة الإرهاب ونشر الأمن والاستقرار لأبناء الشعب بكافة مكوناته. و أليكم نصَّ البيان :

“زهرة أخرى قُطِفت من بساتين بلادنا ”

بيان صادر عن المركز الإعلاميّ لقوى الأمن الدَّاخلي لمنبج وريفها.

ارتقت إحدى عضوات قواتنا في منبج إلى مرتبة الشهادة أثناء أداء مهامها وسجل الشهيدة كالآتي:

الاسم والكنية: زهرة بركل

اسم الاب: محمد

اسم الام : نورين

محل الولادة وتاريخ الولادة:  كوباني 1989

محل الاستشهاد : منبج

أننا في قوى الأمن الداخلي لمنبح وريفها نُعزي انفسنا وذويّ الشهيدة زهرة بركل محمد ونؤكد اننا ماضونَ على درب شهدائنا درب الحُريّة، والاستمرار بمكافحة الإرهاب ونشر الأمن والاستقرار لأبناء شعبنا بكافة مكوناته.

المركز الإعلاميّ لقوى الأمن الداخلي منبج.

24 يونيو 2020

اترك رد

error: يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: