روسيا تجند المزيد من الشبان في سوريا للقتال في ليبيا

تسعى روسيا إلى تجنيد السوريين للقتال في ليبيا إلى جانب قوات حفتر حيث حصلت وكالة صدى الواقع السوري على معلومات تفيد بقيام الروس بتجنيد الشباب في محافظة السويداء لإرسالهم إلى ليبيا.

وقالت مصادر محلية في السويداء أن عمليات تجنيد ضمن المناطق التي تسيطر عليها الحكومة السورية ازدادا بشكل ملحوظ في الآونة الأخيرة

وأوضحت تلك أن حوالي 180 شاباً تم إرسالهم يوم أمس اﻷربعاء في 6 حافلات من محافظة السويداء إلى قاعدة “حميميم” في اللاذقية غربي البلاد تمهيداً لنقلهم إلى ليبيا.

ووفقاً لتلك المصادر فإن ذلك يتم عبر وسطاء من ضباط وصف ضباط وسماسرة بالتنسيق مع القوات الروسية والشركات الأمنية.

ويدفع الروس للوسطاء مبالغ مالية تتراوح بين 100 إلى 200 دولار أمريكي لقاء تجنيد كل عنصر حيث يؤكد المنضمون أن الظروف المادية السيئة يدفعونهم للقيام بذلك.

وينتشر عملاء للشركات الأمنية من أبناء المحافظة في مناطق متفرقة غالبيتهم في مدن السويداء وشهبا وصلخد لتجنيد الشباب كمرتزقة حيث يعمل هؤلاء العملاء كوسطاء بين الشركة الأمنية والراغبين بالانتساب مقابل حصولهم على مبالغ تتراوح بين 20 إلى 150 دولاراً عن كل شخص يقومون بتجنيده، وفقاً للمصدر ذاته

وفي سياق متصل أيضا تقوم تركيا بتجنيد المرتزقة السوريين في محافظة إدلب وإرسالهم إلى ليبيا للقتال إلى جانب حكومة فايز السراج الموالية لأنقرة مقابل رواتب مالية وبذلك يقاتل السوريون بعضهم في ليبيا ايضاً

تقرير: ماهر العلي

اترك رد

error: يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: