داعش يعلن مقتل وإصابة 11 عنصر من الجيش السوري قرب السخنة

أعلن تنظيم داعش مقتل وإصابة 11 عنصرا من الجيش السوري إثر تعرضهم لكمين في بادية منطقة السخنة بريف حمص الشرقي.

وقال التنظيم في معرفاته الرسمية، إن عناصره نفذوا الكمين ضد قوة عسكرية كبيرة من الجيش السوري، مكونة من 20 آلية عسكرية، بعد خروجها من محطة “T3” في البادية لتمشيط بادية السخنة.

وأضاف التنظيم أن من بين القتلى خلال الكمين، القيادي في الجيش ال وري“محمد عادل دلة”، كما تم تدمير آليتين، وإعطاب 4 أخرى.

وخلال العامين الماضيين فقد عشرات المجموعات العسكرية من الجيش السوري، بعد وقوعهم في كمائن وحقول ألغام في البادية السورية.

وتعد منطقة البادية السورية ولا سيما المساحة الممتدة بين محافظتي دير الزور وحمص، من أكثر مناطق نشاط تنظيم داعش في الوقت الحالي، بعد انحسار وجوده العسكري شرق نهر الفرات.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: