تركيا ومرتزقتها يقصفون بالمدفعية محيط مدينة عين عيسى

 

يستمر الاحتلال التركي وفصائله المرتزقة والتي تسمي نفسها بالجيش الوطني بأعماله العدوانية تجاه الشعب السوري بهدف احتلال المزيد من الأراضي وتهجير سكانها

حيث جددت قوات الاحتلال التركي ومرتزقتها من التنظيمات الإرهابية اليوم اعتداءاتها بالمدفعية على محيط بلدة عين عيسى انطلاقاً من نقاط انتشارها بريف الرقة الشمالي المحتلة من قبل تركيا وأدواتها في المنطقة

وحسب المعلومات التي حصلت عليها وكالة صدى الواقع السوري VEDENG NEWS فإن القصف المدفعي أدى إلى وقوع أضرار في ممتلكات الأهالي وبالأراضي المزروعة دون أن يكون هناك ضحايا بشرية أو جرحى.

ومنذ بداية عدوانها في تشرين الأول من عام 2019 واحتلالها عدداً من القرى والبلدات والمدن بريفي الرقة والحسكة الشماليين اتخذت قوات الاحتلال التركي ومرتزقتها من التنظيمات الإرهابية تلك المناطق منطلقاً لتنفيذ اعتداءاتها المتواصلة على المدنيين وهجرت الآلاف منهم وسرقت ونهبت ممتلكاتهم. وذلك بهدف إجراء تغيير ديموغرافي للمنطقة من خلال تهجير السكان الأصليين قسراً وإحلال عائلات التنظيمات الإرهابية بدلاً منهم كذلك تسعى تركيا من خلال اعتداءاتها المتواصل إلى تتريك المناطق التي احتلها وذلك بنشر اللغة والثقافة التركية

تقرير: ماهر العلي

 

 

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: