تركيا شرعت فعليّاً بإجراءات “التّغيير الدّيمغرافي” في الشمال السوري

بدأتْ تركيا خطوات جدّية في عملية التغيير الديمغرافي التي تسعى إلى إحداثها في المناطق التي سيطرت عليها في شمال سوريا، حيث أكدت مصادر مطلعة أنه يتم نقل عدد من سكان الشمال السوري إلى مدينة كري سبي ” تل أبيض ” التي خضعت لسيطرة القوات التركية والفصائل الموالية لها ضمن ما تسمى عملية “نبع السلام” العسكرية التركية. وقالت مصادر موثوقة: “بدأت القوات التركية تنفيذ عمليات نقل المواطنين ممن يرغبون الانتقال إلى منطقة كري سبي ” تل أبيض “، حيث تنطلق سيارات مرافقة يوميا في الصباح وفي المساء بعد تسجيل أسماء الراغبين في الانتقال، ويتم نقلهم من جرابلس إلى الحدود مع تركيا ثم إلى تل أبيض بصحبة ممتلكاتهم وأغراضهم، بحجة أنهم يعودون إلى مناطقهم الأصلية عبر تركيا”.

وقالت المصادر: “المرافقة تنطلق يوميا في الساعة 7 صباحا ومرة أخرى في الساعة 7 مساءً، حيث يتم نقل الراغبين في الانتقال إلى كري سبي ” تل أبيض ” ومرافقتهم حتى الحدود وصولا إلى تل أبيض، ويتركونهم هناك”.

ولا يخفى على حدى  الانتهاكات التي تنفذها الفصائل الموالية لتركيا المنضوية تحت مظلة ما يعرف بـ” الجيش الوطني السوري”، سعيا إلى إجبار من بقي في المناطق التي سيطروا عليها في الشمال السوري للرحيل من أجل تنفيذ عملية تغيير ديمغرافي في المنطقة، تحت مرأى ومسمع القوات التركية واستخباراتها والرئيس التركي رجب طيب أردوغان

قسم التحرير : سامر الرنتيسي

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: