تركيا تعمل على التأثير في سير العملية الدستورية السورية عبر الشمال السوري

 

ذكرت وسائل إعلام سعودية أن تركيا تقوم بتحركات عسكرية وسياسية في سوريا وذلك لإنجاز ملفات من شأنها التأثير على التوازنات الجديدة التي ستشهدها سوريا خلال المرحلة المقبلة تزامناً مع قدوم الإدارة الأمريكية الجديدة

وأكدت تلك الوسائل على أن “خطوات تركيا أيضاً تأتي تنفيذا لسياسات للتأثير على سير التحركات في العملية الدستورية”. التي من المزمع عقد جلسة لها في الشهر الجاري

وأكد مراسل وكالة صدى الواقع السوري vedeng news  على أن القوات التركية قصفت في الآونة الأخيرة وبشكل متكرر للعديد من المناطق في شمال وشرق سوريا

كذلك ذكرت صحيفة الشرق الاوسط عن مصادر تركية قولها “إن التصعيد العسكري الأخير في مناطق شمال وشرق سوريا يهدف لتحقيق إنجازات على الأرض تضمن أنقرة من خلاله التأثير في العملية السياسية”.

وبحسب الصحيفة فان “أنقرة تسعى للتحضر على كافة الصعد في سوريا قبل تسلم إدارة جو بايدن مقاليد الحكم في واشنطن. وانه قد تغير إدارة بايدن بعض أوجه السياسة الأمريكية في سوريا، باتجاه العمل مع الحلفاء”.

تصرفات تركيا في الآونة الأخيرة تدل على المخاوف التركية الحقيقة من السياسة الأمريكية القادمة وكأنها تدرك تماماً أن سلوك واشنطن سيتغير في ظل إدارة بايدن ومساعده ماكغورك لذلك قامت القوات التركية بإعادة تمركزها في شمال غربي سوريا فيما دفع بتعزيزات عسـكرية جديدة إلى خطوط التماس مشددة على أن هذه التعزيزات باتت تشكل حائلاً أمام محاولات الجيش السوري التقدم في المنطقة

وتعتمد تركيا على الفصائل السورية المرتزقة والمواليا لها لتحقيق الأجندات التركية في سوريا وذلك من خلال تحريك تلك الفصائل وكأنها أحجار شطرنج وفق ما ترغب به انقرة

 

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: