بعد وقوع قتلى وجرحى… قوات “شيخ الكرامة” تعلن النفير العام ضد القوات الحكومية بالسويداء

أعلن تجمع قوات شيخ الكرامة في السويداء في وقت متأخر من ليل الجمعة ، النفير العام ضد القوات الحكومية في المحافظة، وذلك بعد أن قتلت الأخيرة 4 عناصر وأصابت آخرين من إحدى فصائله واسمه عرمان مفتاح الحرايب.

وجاء في البيان ، الذي نشره على معرفاته الرسمية، تحت عنوان نفير عام،” نُحرّم التعدي منا ونحرمّ التعدي علينا”.

وذكر البيان أن حاجزاً أمنياً “أطلق النار على سياره تابعة لفصيل عرمان مفتاح الحرايب، وعلى إثرها قُتِلَ كل من العناصر مازن نصر وناصر رزق وسند رشيد و ذوقان دبيسي، وأصيب الشيخ بديع رشيد والشيخ هادي رشيد”، حسب تعبير البيان.

وبدوره نفى فصيل عرمان مفتاح الحرايب (جنوب المحافظة) أن يكون هو المعتدي على حاجز سد العين التابع للقوى الأمنية السورية ، كما زعمت الأخيرة، حسبما نقل موقع السويداء 24.

وأشار الفصيل إلى أن “هذا العمل الإجرامي الذي صدر من الحاجز يثبت أن هذا الحاجز وعناصره يبيتون نوايا خطيرة لهذا الجبل ولشبابه، ودم شبابنا لن يذهب هدر”.

وكانت القوات الحكومية قد نشرت في وقت سابق نقاط تفتيش في محيط مدينة صلخد جنوب المحافظة، على إثر التوتر الذي شهدته المنطقة بعد خطف عنصرا لتجمع” شيخ الكرامة”، وقيام الأخير بخطف ضباط وعناصر من الجيش السوري، في حادثة انتهت قبل أيام بعملية تبادل بين الطرفين.

قسم التحرير : سامر الرنتيسي

وتنقم ميليشيا أسد الطائفية على “قوات شيخ الكرامة” لاتخاذها موقف المحايد، وعدم الانخراط معها في قتل الشعب السوري ومحاربة ثورته المطالبة بالحرية والكرامة، وتحييد جزء كبير من شباب وأبناء السويداء.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: