برلمانيون إيطاليون في دمشق ويأملون بالذهاب إلى إدلب

وصل وفد من البرلمانيين والسياسيين الايطاليين إلى دمشق أمس في زيارة تستمر نحو أسبوع، يستقبله خلالها الرئيس بشار الأسد، وأمل الوفد حسبما نقل عنهم عضو مجلس الشعب آلان بكر أن يقوم خلال زيارته في العام القادم بزيارة محافظة إدلب بعد تطهير الجيش العربي السوري لها من الإرهاب.
، أن الوفد يترأسه عضو مجلس الشيوخ الإيطالي رئيس شعبة الصداقة البرلمانية المعنية بشرق المتوسط باولو روماني، ويضم في عضويته عضو البرلمان الايطالي ماثيو دي كريمانجو وعضو البرلمان الأوروبي ماركو زاني ووزير الدفاع الايطالي الأسبق ماريو مورو، إضافة إلى مدير مكتب مؤسسة الآغا خان رضوان خواتيمي.

أضاف: «هذه الزيارات تقرب ما بين البرلمانات، وبنفس الوقت تجعل من البرلمانيين الأوروبيين شهود عيان» على الواقع الحقيقي في سورية.
ورأى مرجانة أن مثل هذه الزيارات لوفود برلمانية لدول أوروبية إلى سورية يمكن أن تساهم في إحداث تأثير كبير على حكومات بلادهم لتغيير مواقفها مما يجري في سورية والتي تخضع فيها للإملاءات الأميركية

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: