المرتزقة السوريين في ليبيا يرسلون نداء إلى الباقين في سوريا

في ضوء مواصلة تركيا ارسال المرتزقة السوريين إلى ليبيا للقتال إلى جانب حكومة السراج المدعومة من تركيا ووسط ارتفاع عدد قتلى المرتزقة هناك وأسر البعض منهم  وضمن هذا السياق افادت مصادر اعلامية أن استياء كبير يسود في أوساط المرتزقة  السوريين الذين ذهبوا إلى ليبيا بسبب عدم التزام تركيا بوعودها لهم وسط حالة مذرية يعيشيها “المرتزقة” هناك وحسب تسجيل صوتي لأحد المقاتلين هناك الذي تحدث عن ندم الجميع من القدوم إلى ليبيا وبأنهم تورطوا بذلك داعين الراغبين بالذهاب إلى ليبيا بأن يتراجعوا عن قرارهم لأن الوضع ليس جيد إطلاقاً فالأتراك تخلفوا عن دفع مستحقات المقاتلين البالغة 2000 دولار أميريكي للشهر الواحد وأضاف المرتزق قائلاً: “تركيا دفعت راتب شهر واحد فقط ثم لم تقدم لنا أي شيء نقيم في المنزل وحتى السجائر لا نحصل عليها في غالب الأوقات لا نستطيع الخروج من المنزل لأن المنطقة ممتلئة بخلايا تابعة لقوات حفتر” ويضيف المقاتل” على أنهم جميعاً يردون العودة إلى سوريا وأن هناك دفعات جديدة من فيلق الشام تستعد للسفر إلى ليبيا

وتقوم تركيا وبشكل متواصل إرسال المرتزقة السوريين إلى ليبيا للقتال إلى جانت قوات فايز الشراح الموالية لتركيا ضد قوات خليفة حفتر مقابل مبلغ مادي وقدره

2000 دولار امريكي.

 

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: