الفصائل المسلحة في إدلب تشكل غرفة عمليات “جديدة” لمواجهة تقدم الجيش السوري

أعلنت فصائل المعارضة المسلحة المتواجدة في ريف إدلب الجنوبي وشمال غربي حماة وريف اللاذقية، تشكيل غرفة عمليات عسكرية جديدة تحت مسمّى “فاثبتوا”.

ويضم التشكيل الجديد كل من فصائل “تنسيقية الجهاد، جماعة أنصار الإسلام، جبهة أنصار الدين، تنظيم حراس الدين ولواء المقاتلين الأنصار بقيادة “أبو مالك التلي” المتواجدة في الشمال السوري ..

ويهدف إعلان تشكيل غرفة عمليات “فاثبتوا” إلى صد محاولات تقدم قوات الحكومة السورية، في أرياف اللاذقية وإدلب وحماة

وأضافت التنسيقيات إلى أن هذا التشكيل يفضي أيضا لجمع جميع المناهضين لـ “هيئة تحرير الشام”، والرافضين لسياساتها الأخيرة في مكون واحد، وأشارت إلى أن المرحلة القادمة ربما تشهد مواجهة وتنافس بين الطرفين لجذب المسلحين بحكم وجود تيارات من “الهيئة” خرجت عنها رسميا يديرها المسؤولين البارزين “أبو مالك التلي وأبو العبد أشداء“.

وكان أعلن “أبو مالك التلي”، استقالته من صفوف “هيئة تحرير الشام”، مبيناً أن ما دفعه إلى ذلك جهله وعدم علمه ببعض سياسات الجماعة أو عدم قناعته بها، حسب وصفه.

اترك رد

error: يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: