الفصائل المرتزقة لدى تركيا تستمر في ممارساتها الإرهابية بحق أهالي “سريه كانيه” رأس العين وريفها

تستمر الفصائل الموالية لتركيا والمرتزقة لديها بالعمل على نشر الإرهاب في المناطق التي سيطرت عليها بعد الغزو التركي لشمال وشرق سوريا في 9/10/2019

حيث حصلت وكالة صدى الواقع السوري vedeng news  على معلومات تفيد إصابة امرأة بجروح بليغة جراء إطلاق أحد عناصر ميلشيات ما يسمى الجيش الوطني السوري التابع لتركيا النار بشكل عشوائي في قرية الريحانية جنوب مدينة سري كانيه.

وتعتمد تلك الفصائل على ممارسة جميع الوسائل والطرق الإرهابية في سبيل نشر الخوف والرعب في قلوب السكان وتهجيرهم من مناطق للاستيلاء على ممتلكاتهم والسكن في منازلهم بإشراف الاستخبارات التركية وسط صمت دولي

ومن الجدير ذكره أن تركيا تقوم بإرسال هؤلاء المرتزقة للقتال في ليبيا إلى جانب حكومة فايز السراج الموالية لأنقرة

تقرير: ماهر العلي

اترك رد

error: يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: