التطورات المتسارعة في الشمال السوري بعد مضي 6 أيام على “الغزو” التركي لها

لا تزال منطقة شمال سوريا تشهد تطورات عدة، تزامنا مع إتمام العملية العسكرية التركية المُسماة بـ”نبع السلام” 144 ساعة (6 أيام كاملة)، حيث شهدت الفترة ما بين مساء أمس وحتى اللحظة عدة تطورات، مع استمرار القصف والمعارك المكثفة بين قوات سوريا الديمقراطية والمجالس العسكرية التابعة لها من جانب والقوات التركية والفصائل الموالية لها من جانب آخر. واستكملت قوات الجيش السوري انتشارها على محاور في منطقة “عين عيسى” شمال الرقة، فيما أكّدتْ مصادر ميدانية  بدء دخولها  إلى مدينة ” منبج ” بالريف الشمالي الشرقي لمدينة ” حلب “، تزامنا مع استمرار انسحاب قوات التحالف من المدينة. والتأكيد على عودة رتل من قوات الجيش السوري  الذي كان من المرتقب أن يدخل مدينة عين العرب ” كوباني “، إلى منطقة ” منبج ” شمال شرق حلب، بعد رفض القوات الأمريكية السماح للرتل بالمرور إلى المدينة.
وفي السياق ذاته انتشرتْ قوات مشتركة من الجيش السوري  و”قسد” في اللواء 93 بمنطقة عين عيسى شمال مدينة الرقة عند خطوط التماس مع منطقة “درع الفرات”، بعد أكثر من 5 سنوات من طردها على أيدي تنظيم ” داعش “. وعلى صعيد متصل، انتشرت قوات الجيش السوري  قرب مدينة الطبقة بريف الرقة، بالإضافة لانتشارهم شمال منطقة تل تمر. كذلك، مع  رصدٍ  لتحركاتهم بين المنطقة الواقعة بين مدينتي الحسكة ورأس العين (سري كانييه) ، ومن المرتقب أن تتقدم أكثر باتجاه منطقة رأس العين. وأكّدت مصادر انسحاب قوات التحالف الدولي من القاعدة العسكرية التابعة له في منطقة “خراب عشك” بريف عين العرب (كوباني) نحو مطار صرين، فيما انتشرت قوات الجيش في منطقة “غيبش” بريف تل تمر، في الوقت الذي  شوهدت آليات لقوات الجيش السوري  تتوجه إلى قرى محيطة ببلدة الجرنية بريف الرقة الغربي.
وتأتي كل تلك التطورات مع اشتباكات عنيفة متواصلة بين القوات التركية والفصائل الموالية لها من جانب وقوات سوريا الديمقراطية والمجالس العسكرية التابعة لها من جانب آخر، على عدة محاور، ما نتج عنها ارتفاع عدد القتلى في صفوف الطرفين، إضافة إلى ارتفاع حصيلة الشهداء المدنيين وتزايد أعداد النازحين. ومنذ انطلاق المعارك كانت  التطورات متسارعة على كل جبهات المعركة، إضافة إلى ما حدث في الداخل السوري من عمليات نزوح أو سقوط شهداء نتيجة القذائف التركية العشوائية التي طالت المدنيين في مختلف أنحاء الشمال السوري.
ربع مليون نازح مدني بفعل العمليات التركية.. وسقوط المزيد من الشهداء المدنيين

قسم التحرير : سامر الرنتيسي

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: