الاستخبارات الأمريكية تحذر من فرع خطير للقاعدة في سوريا

صرح مسؤولون أمريكيون عن قلقهم المتزايد من أحد فروع تنظيم القاعدة في سوريا والذي يسمى بتنظيم ” حراس الدين” من خلال استعداده لتنظيم هجمات إرهابية قد تطال أوربا وينشط هذا التنظيم في المنطقة الشمالية الغربية من سوريا

ويعد هذا التنظيم حسب تلك المصادر امتداد لجماعة خراسان وهي خطيرة جداً تضم العديد من الاسماء البارزين في تنظيم القاعدة أرسلهم أيمن الظواهري إلى سوريا من أجل التخطيط لعليمات إرهابية في أوربا
وكانت مجموعة خراسان قد تم القضاء عليها عن طريق عدة هجمات جوية من قبل سلاح الجو الأمريكي قبل بضعة أعوام

وتعبر تنظيم حراس الدين من أخطر التنظيمات الإرهابية في سوريا من وجهة نظر الاستخبارات الأمريكية لدرجة ان وزارة الدفاع الأمريكية قد استخدم الخط الساخن مع القادة الروس في سوريا للسماح للطائرات الأمريكية بتنفيذ ضربات جوية من دول جدال ضد تلك الجماعة
ومن أبرز قادة تنظيم حراس الدين فاروق السوري والذي يعرف ايضاً باسم سمير حجازي و ابو همام الشامي كقائد عام لها وحسب معلومات الأمم المتحدة انه قاتل في افغانستان والعراق المعلومات حول مقتله غير مؤكدة

تقرير: ماهر العلي

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: