الإدارة الذاتية تدين و تستنكر الهجمات الإرهابية التي استهدفت سريلانكا وتعزي ذوي الضحايا

استنكرت  الإدارة الذاتية لإقليم الجزيرة سلسلة التفجيرات الإرهابية التي استهدفت سريلانكا، يوم (الأحد)، وأكدت على ضرورة مواصلة محاربة الإرهاب وتجفيف منابعه.

حيث تعرضت ثلاث كنائس وثلاثة فنادق في عاصمة سريلانكا ومحيطها لستة انفجارات ، الأحد، راح ضحيتها مئات القتلى والجرحى، بالتزامن مع الاحتفال بقداس عيد الفصح.

وقال الرئيس المشترك للمجلس التنفيذي في إقليم الجزيرة، طلعت يونس، عبر اتصال هاتفي مع قناة روجآفا، إن الإدارة الذاتية تدين وتستنكر الهجمات الإرهابية التي استهدفت شعب سريلانكا.

وعبر طلعت يونس عن التعازي لحكومة سريلانكا وشعبها ولأسر الضحايا, مشيراً إلى أن محاربة الإرهاب تتطلب من جميع القوى الدولية بذل المزيد من الجهد والتكاتف.

وأشاد يونس بدور قوات سوريا الديمقراطية في القضاء التام على ما تسمى «الخلافة» التي أعلنها تنظيم داعش الإرهابي في العام 2014 في سوريا والعراق المجاور، داعياً المجتمع الدولي للاستمرار في تقديم الدعم لهذا القوات.

وشدد الرئيس المشترك للمجلس التنفيذي على ضرورة تجفيف منابع الإرهاب ومحاربة مموليه وعلى رأسهم الفاشية التركية.تركيا.

وخاضت قوات سوريا الديمقراطية منذ تأسيسها في 2015 وبدعم من التحالف الدولي بقيادة واشنطن، معارك كبرى ضد تنظيم «داعش». وحررت مناطق واسعة في شمال وشرق سوريا.

 

 

 

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: