الأوضاع الإنسانية تزداد سوءًا في منطقة عين العرب “كوباني” في ظل أزمة نقص مادة الخبز

تزداد الأوضاع المعيشية لدى سكان مدينة عين العرب (كوباني) سوءاً في ظل استمرار الهجوم التركي على مناطق شمال وشرق سوريا.
وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان، السبت، أنه لا تزال تداعيات العملية العسكرية التركية “نبع السلام” تلقي بظلالها على المدنيين في منطقة شرق الفرات، حيث هناك أزمة حادة تتمثل بنقصان مادة الخبز في منطقة عين العرب، وسط ازدحام شديد على الأفران الآلية في قرية خراب عشك بريف المدينة، وذلك من قبل نازحين من مدينة عين العرب وريفها ومن منطقة تل أبيض.
وأعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بداية العملية العسكرية في مناطق شمال وشرق سوريا، عصر الأربعاء الماضي.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: