استمرار الفلتان الأمني في مناطق الفصائل الموالية لتركيا

 

يستمر الفلتان الامني في المناطق الخاضعة لسيطر الفصائل الموالية لتركيا في مناطق  إدلب وحلب  والباب وجرابلس وعفرين وكري سبي تل أبيض و سري كانيه ” رأس العين”.

حيث انفجرت عبوة ناسفة صباح اليوم  الخميس بسيارة  في الكورنيش الشرقي لمدينة إدلب الخاضعة لسيطرة هيئة تحرير الشام  دون معرفة حجم الخسائر البشرية حتى لحظة إعداد التقرير.

كما قتل عنصر من عناصر الشرطة التابعة لما يسمى بالجيش الوطني التابع لتركيا في عملية اغتيال  بمدينة الباب الخاضعة لسيطرة فصائل مايسمى بدرع الفرات بحسب مصادر محلية أفادت لصدى الواقع السوريvedeng .

وبدوره اكد المرصد السوري أن عملية اغتيال ثانية شهدتها مدينة الباب الخاضعة لسيطرة القوات التركية وفصائل مايسمى “الجيش الوطني” شرقي حلب، حيث وثّق المرصد السوري، اغتيال شاب عند مفرق “سوسيان” في مدينة الباب، وهو من مرتبات “شرطة عفرين” دون معرفة هوية الفاعلين.

وتاتي هذه العملية بساعات قليلة  من  اغتيال أحد عناصر “قوى الشرطة والأمن العام” في مدينة الباب الخاضعة لسيطرة الفصائل الموالية لأنقرة شرقي حلب، وذلك عبر إطلاق النار عليه صباح اليوم، ما أدى لمقتله على الفور.

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: