أعضاء بالكونغرس يقدمون مشروع قرار لوقف فوري للعملية العسكرية التركية بسوريا

تقدم نواب أمريكيون بمشروع قرار يوم أمس  الجمعة، لمعارضة قرار الرئيس دونالد ترامب إفساح الطريق أمام تركيا لمهاجمة المقاتلين الأكراد ما سلط الضوء على عدم الرضا لدى الديمقراطيين والجمهوريين في الكونجرس الأمريكي على حد سواء بشأن سياسة ترامب تجاه سوريا.
قدم مشروع القرار الذي يبدي دعما قويا للقوات الكردية في سوريا ويعترف بإسهامها في قتال عناصر تنظيم “داعش” النائب الديمقراطي إليوت إنجل رئيس لجنة الشئون الخارجية بمجلس النواب الأمريكي ومايك مكول أكبر عضو جمهوري باللجنة، بحسب “رويترز”.
كما دعا مشروع القرار تركيا إلى الوقف الفوري لتحركها العسكري في شمال شرق سوريا ودعا الولايات المتحدة للوقوف مع الأكراد السوريين المتضررين من العنف.
والإجراء غير ملزم لكنه يأتي في وقت يتزايد فيه عدد المنتقدين من أعضاء الكونجرس للإدارة الأمريكية بشأن الأمر.
كما يعمل أعضاء مجلسي الشيوخ والنواب على إصدار تشريع سيفرض عقوبات قاسية على تركيا وقادتها بسبب هجومها الذي حذر رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك يوم الجمعة من أنه يهدد بوقوع “كارثة إنسانية”.
هذا وبدأت تركيا يوم الأربعاء، عملية عسكرية شمالي سوريا، تحت اسم “نبع السلام” وادعت أن هدف العملية هو القضاء على ما أسمته “الممر الإرهابي” المراد إنشاؤه قرب حدود تركيا الجنوبية، في إشارة إلى “وحدات حماية الشعب” الكردي..

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: