أرمينيا… سوريا من ضمن مجموعة من الملفات على طاولة بوتين روحاني

بحث الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره الإيراني حسن روحاني على هامش اجتماع المجلس الاقتصادي الأوراسي الأعلى في أرمينيا، مجموعة من المسائل، بينها الملف السوري والاتفاق النووي بحسب ماذكرتها وكالة روسيا اليوم.

وجرى لقاء الرئيسين عقب انتهاء جلسة للمجلس الاقتصادي الأوراسي الأعلى عقدت في عاصمة أرمينيا يريفان اليوم الثلاثاء.

وقال الرئيس بوتين لنظيره الإيراني في مستهل اللقاء: “نلتقي معكم ونعمل سويا بانتظام. ولكن نظرا إلى ديناميكيات الوضع في المنطقة وعلاقاتنا الثنائية، لدينا دائما ما نتحدث عنه ونناقشه”، حسب بيان نشر على موقع الكرملين.

وأشار بوتين إلى أن اللقاء فرصة لمواصلة المناقشات التي أجريناها مؤخرا، وأضاف: “سنتحدث حول القضايا الثنائية وخطة العمل الشاملة المشتركة (الاتفاق النووي) والوضع في المنطقة، بما في ذلك الوضع في الجمهورية العربية السورية”.

وعبر الرئيس الروسي عن رضاه إزاء وتيرة العمل المشترك على انضمام إيران إلى عضوية الاتحاد الاقتصادي الأوراسي، مؤكدا أن ذلك يخدم مصالح البلدين، ويأتي بالتماشي مع المبادئ الأساسية للقانون الدولي وأحكام منظمة التجارة العالمية.

بدوره، قال الرئيس الإيراني إن العلاقات الثنائية تتقدم، حيث وصل البلدان إلى “مستوى غير مسبوق من الصراحة والانفتاح على مر 500 عام من تاريخ علاقاتهما”.

وذكر بيان صدر عن المكتب الإعلامي للرئاسة الإيرانية مع بدء اللقاء، أن الرئيسين سيبحثان الاتفاق النووي وأمن منطقة الخليج.

 

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: