آلدار خليل: الإدارة الذاتية مع كل حوار بدون استثناء.

صرح ألدار خليل في كلمة له ألقاها في ملتقى العشائر في مدينة ديريك بشمال شرق سوريا إن الإدارة الذاتية تشكل إحدى الطرق المناسبة  للوصول إلى حل للأزمة السورية وليس كما يروج لها البعض بأنها تهدف إلى الانفصال عن سوريا بهدف إثارة الفتنة بين مكونات البلاد المختلفة مؤكداً إن الإدارة الذاتية مستعدة دائماً وفي كل الظروف للحوار مع كافة الأطياف في بيل الوصول إلى حلول تسهم في إنهاء الأزمة السورية

وأشار خليل إلى أن أي لجنة دستورية في سوريا يجب ان تشمل كافة مكونات الشعب السوري دون استثناء ودعا إلى الوقوف صفاً واحداً ضد التهديدات التركية التي اعتبرها تهديدات جدية تهدد مناطق شمال شرق سوريا بهدف زعزعة استقراره وامنه.

تقرير: ماهر العلي

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: