صدى الواقع السوري

فصائل مدعومة أمريكياً تستعد للتوجه إلى مناطق سوريا الديمقراطية

ذكرت مصادر إعلامية أن  “جيش أسود الشرقية” أحد الفصائل المسلحة في منطقة “التنف” على الحدود “السورية- العراقية”، يستعد لتسليم سلاحه للجانب “الأردني”، وذلك بهدف نقل مقاتليه إلى المناطق الخاضعة لسيطرة “سوريا الديمقراطية” شمال شرق سوريا.

وبحسب المصدر فإن “جيش أسود الشرقية”، يعمل في الوقت الراهن على تسليم معدّات وآليات عسكرية “للأردن”، في حين أن لواء “شهداء القريتين” يعمل هو الآخر على التنسيق مع الجيش السوري و”روسيا” لمغادرة منطقة “التنف” باتجاه مناطق شمال سوريا,.

علما أنه يتواجد قسمٌ من مقاتلي “جيش أسود الشرقية” الذين ينحدر غالبيتهم من محافظة “دير الزور”، في البادية السورية القريبة من الحدود “السورية -الأردنية”، فيما خرج قسمٌ آخر منهم برفقة قوافل التهجير التي غادرت منطقة “القلمون” الشرقي بريف “دمشق”، باتجاه “عفرين” في الشمال السوري، في نهاية شهر نيسان/ أبريل الماضي.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: