صدى الواقع السوري

بالفيديو : عامودا والتحفة الطينية المميزة

عرفت  مدينة عامودا ببيوتها  الطينية  القديمة لكننا اعتدنا على مشاهدة البيوت  الطينية العادية في ريفنا البسيط والمتواضع أما أن نرى بيتاً طينياً من طابقين فهذا بحد ذاته استثناء يستحق التوقف عنده وتأمله ، ففي المدينة يشمخ بناء طيني يتأمله ويدهش لرؤيته كل من يمر به ، فروعة البناء وبراعة التصميم يكشف عن ذكاء وابداع من صمم هذا البناء

وبهذا الشأن أوضح لنا أبو محفوظ صاحب البيت المعروف ب “احمد الصراف” نسبة على مهنة الصرافة التي امتهنها والدة ابراهيم حيث كان والده من أصل أرمني من ديار بكر لكنه عاش وترعرع  في كتف عائلة مسلمة ونزل إلى سوريا هربا من العسكرية العثمانية وتزوج في عامودا وعمل في البناء  لكنه امتهن العمل في الصرافة بالعملة التركية والسورية

وتحدث أبو محفوظ  عن كيفية  قيام  والده  ببناء البيت بمساعدة والدته التي كانت يده اليمنى في العمل حيث قام بتصميمه على هذا النحو كي يكون منيعاً ولصد أي محاولة سرقة كونه يشتغل في صرافة العملة، وبينَ لنا أبو محفوظ كيفية إعداده وتحضيره لمواد البناء فالمواد كانت عبارة عن حجارة صغيرة بالإضافة إلى اللبن المصنوع من الطين كما استخدم الاسمنت   وكان ذلك كله بمقادير دقيقة حيث توخى في عمله الابتعاد عن النمط التقليدي للبيت الطيني فكانت النتيجة  الوصول إلى هذه التحفة الفنية المميزة التي يفوح منها عبق الذكريات و دفء جدرانها بأجمل قصص الشتاء.

 

تقرير: عزيز فرمان

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: