صدى الواقع السوري

تركيا تهدد روسيا و إيران بإنهاء أستانة في حال الهجوم على إدلب

هدد وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، بانتهاء العملية السياسية مع إيران وروسيا في أستانة في حال شن هجوم على إدلب.

وقال أوغلو في مقابلة مع قناة  “CNNTURK” اليوم، الخميس 21 حزيران، “لدينا 12 نقطة مراقبة في مدينة إدلب، وقلنا لروسيا وإيران إن شن أي هجوم على إدلب ينهي المفاوضات السياسية، ويدخلنا في حرب”.

وخاطب أوغلو كلًا من إيران وروسيا باعتبارهما الضامنين للحكومة السورية، مؤكدًا أن “أي اعتداء منه على المنطقة ينهي اتفاق أستانة”.

وتخضع مدينة إدلب وريفها إلى اتفاق “تخفيف التوتر” الذي وقع عليه في تشرين الأول2017، بين الدولة الضامنة لمحادثات أستانة بين روسيا وإيران وتركيا.

ومنذ مطلع العام الحالي، ثبت الجيش التركي 12 نقطة مراقبة في إدلب، بموجب اتفاق “تخفيف التوتر”.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: