صدى الواقع السوري

عفرين : عمليات القتل و السلب مستمرة .. مقتل مواطن داخل منزله على يد مسلحي غصن الزيتون

تتواصل عمليات السلب و النهب و القتل في منطقة عفرين بشمال سوريا على يد مسلحي المعارضة الموالية لتركيا منذ سيطرتها على المنطقة في منتصف آذار الماضي

أقدم مسلحو الفصائل السورية ، على قتل مواطن من المكون العربي، سامي قوج، داخل منزله في منطقة عفرين بكوردستان سوريا.

وأفادت شبكة رووداو عن  مصدر من داخل منطقة عفرين، بأن “عدداً من المسلحين توجهوا إلى منزل الشخص المذكور عند حوالي الساعة 5:00 من صباح اليوم، بهدف سرقة المنزل، ومن ثم قتلوه داخل منزله”.

وأضاف المصدر أن “أقرباء الشخص القتيل أخذوا جثته إلى مركز الأمن التابع لتركيا في مدينة عفرين، وأن الوضع في المدينة متأزم للغاية حالياً”.

مشيراً إلى أن “القتيل كان من المكون العربي، وكان صاحب معمل لصناعة المرطبات على طريق ناحية راجو”.

وبعد سيطرة القوات التركية والفصائل السورية المسلحة التابعة لها على منطقة عفرين بكوردستان سوريا، بدأ مسلحو تلك الفصائل بنهب وسلب وسرقة كل شيء، بدءاً من الدجاج والمواشي، وصولاً إلى السيارات والآليات الزراعية وأثاث ومحتويات المنازل، ومع انطلاق موسم الحصاد، بدأ مسلحو تلك الفصائل بنهب وسلب المحاصيل الزراعية أيضاً، فضلاً عن الاعتقالات التعسفية وعمليات التعذيب واضطهاد المواطنين واقتحام بيوتهم وانتهاك حرماتها دون أي رادع.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: