صدى الواقع السوري

مناورات عسكرية للجيش الإسرائيلي في الجولان على الحدود السورية

قام الجيش الإسرائيلي بتنفيذ مناورات عسكرية في هضبة الجولان  للفرقة 319 احتياط كمشرع عسكري و لاختبار قدرات الفرقة على الانتقال لحالة الطوارئ وتطبيق الإجراءات الحربية.

وبحسب وكالة روسيا اليوم الجيش الإسرائيلي استدعى الآلاف من جنود الاحتياط لتنفيذ التمرين العسكري واستكملت الفرقة المناورة بتدريب بنيران حية.

وقال قائد الفرقة 319، العميد نداف لوطن: “أنهت الفرقة اليوم تمرينا مفاجئاً هاما جداً، في إطاره تم اختبار جاهزية الفرقة وإدارة قدراتها. وضعت الفرقة نصب أعينها مجال الجاهزية، وهي تلائم نفسها للتهديدات وتدرّب قوات الاحتياط وفقا لذلك. هذا التمرين يثبت أن جهاز الاحتياط يعمل بأفضليّة كبيرة، وهذه خطوة إضافية للحفاظ على جاهزيته وقدراته”.

والجدير بالذكر أن إسرائيل تجري تحركات عسكرية وعمليات استطلاع على حدودها مع سوريا منذ تأزم علاقاتها معسوريا ومنذ القصف الإسرائيلي للأراضي السورية على ذريعة أنها مواقع إيرانية في سوريا وذلك تحسبا لأي مشروع إيراني في سوريا وأي هجوم على أراضيها.

 

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: