صدى الواقع السوري

المعارضة تسلّم آخر منطقة محاصرة وسط سوريا للحكومة السورية


قال التلفزيون الرسمي السوري إن مقاتلي المعارضة المتبقين في آخر جيب يسيطرون عليه بوسط البلاد بدأوا الانسحاب، الأربعاء، الأمر الذي يحكم قبضة الحكومة السورية على المنطقة ويفتح جزءا رئيسيا من أهم طريق سريع في سوريا.

وتعد المنطقة التي يتم إخلاؤها بالكامل، الأربعاء، أخر منطقة معارضة محاصرة، وهي الجيب الكبير الذي يقع بين مدينتي حماة وحمص، حول مدن الرستن وتلبيسة والحولة.

وقد يكون الانسحاب الأخير ضمن سلسلة من اتفاقات المغادرة و ترك الأسلحة الثقيلة و المتوسطة ، التي استخدمتها الحكومة لهزيمة المقاتلين المحاصرين بإجبارهم على تسليم الأراضي، مقابل العبور الآمن إلى مناطق خاضعة للمعارضة في شمال سوريا

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: