صدى الواقع السوري

إزالة الألغام من دوما السورية يستغرق 3 أشهر

قال المتحدث باسم المركز الروسي للمصالحة ، للصحفيين: “الآن هناك عملية إزالة نشطة للألغام من المدينة، لغاية هذا اليوم، عثر خبراء الألغام السوريون، على 1.2 ألف لغم و 1.5 طن من المتفجرات و 4 آلاف عبوة ناسفة صناعة يدوية، وسوف يتم تخليص كامل المدينة من الألغام، في مدة تصل إلى ثلاثة أشهر”.

يذكر أن الدولة السورية كانت قد تمكنت من استعادة السيطرة على نسبة 99 بالمئة من مساحة ريف دمشق، ومع إنجاز المصالحة في بلدات يلدا وببيلا وبيت وسحم ستقترب نسبة السيطرة إلى 100 بالمئة في الأيام القادمة.

وأضاف أن الألغام التي قد تم العثور عليها، وفقا للعلامات الموجودة عليها، مصنوعة في بلدان حلف الناتو، مشيرا إلى أن المهندسين العسكريين السوريين يجدون يوميا ما بين 200 و250 لغما وعبوة ناسفة يدوية الصنع.

من جهته قال متحدث باسم القوات المسلحة السورية إن السكان المحليين في دوما يشاركون بفعالية في كشف ونزع الألغام في المدينة.

وكانت وزارة الدفاع الروسية أفادت سابقا بأنها انتهت في 13 أبريل الماضي بالكامل من عملية إخراج المسلحين من مدينة دوما التي انتقلت إلى سيطرة الحكومة السورية. وأشارت إلى أن العدد الإجمالي للمسلحين وأفراد أسرهم الذين تم إخراجهم من المدينة بلغ 21 ألف شخص.

وأعلن محافظ ريف دمشق، علاء منير إبراهيم، أنه ستتم تسوية وضع المسلحين الذين يرغبون في المصالحة بينما سيتم ترحيل من لا يرغب في ذلك.

وحول الغوطة الشرقية، كشف محافظ ريف دمشق عن أن عدد الموجودين حاليا في مراكز الإيواء بلغ 42 ألف مواطن من أصل أكثر من 96 ألفا لجأوا إلى هذه المراكز، مؤكدا أنه وبشكل يومي تتم عودة عائلات إلى مناطقهم

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: