صدى الواقع السوري

مخيم اليرموك على خُطى الغوطة الشرقية اتفاقيات لخروج المسلحين

بعد النجاح الذي حققه الجيش السوري في الغوطة الشرقية بدعم من الجيش الروسي، تتابع قوات الجيش السوري طريقها إلى باقي بلدات ومدن الريف الدمشقي، والتي لم يبقى منها إلا القليل مثل ضمير ومخيم اليرموك والحجر الأسود وجيرود .

هذا وقد سمع دوي قصف جنوبي العاصمة يوم أمس وشوهدت قنابل مضية فوق مخيم اليرموك فيما قال الإعلام الرسمي بأن قوات الجيش تترصد تحركات مجموعات إرهابية تابعة لداعش في الحجر الأسود ومخيم اليرموك، وكما قال الإعلام الرسمي للحكومة السورية بأن إتفاق خروج لمسلحي جيش الإسلام تم في الضمير، ونص الاتفاق على خروج 1000 شخص من ارهابيي جيش الإسلام إلى جرابلس.

وبالعودة إلى الحديث عن المناطق الجنوبية فقد قام ارهابي داعش بإطلاق عدة قذائف صاروخية باتجاه الأحياء الجنوبية للعاصمة ليلة أمس وصباح اليوم، فقد سقطت عدة قذائف على الزاهرة، وراح ضحيتها شاب يدعى سليم حيفاوي، وقد سقط صباح اليوم قذيفة صاروخية على حي الميدان واقتصرت الأضرار على الماديات.

وننتظر الأيام المقبلة لنعرف المزيد عن خطط الحكومة السورية لتحرير باقي مدن ريف دمشق.

 

تقرير :جواد علي

 

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: