صدى الواقع السوري

الدوري السوري الممتاز لكرة القدم الاتحاد يتصدر والجهاد يهبط إلى الدرجة الأولى

 

 

التقى فريق نادي الجيش لكرة القدم ومضيفه الطليعة يوم الأحد في الملعب البلدي في حماة، في ختام منافسات المرحلة الحادية والعشرين من الدوري الممتاز التي انطلقت الجمعة , وفاز الجيش بهدفين سجلهما عز الدين عوض وعبد اللطيف سلقيني، ليتصدر الجيش برفقة الاتحاد ولكلا منهما 45 نقطة.‏

وبالعودة إلى قمة مباريات المرحلة التي أقيمت في  حلب و التي جرت الجمعة على ملعب رعاية الشباب، سجل فيها الاتحاد الحلبي هدفين من كرتين ثابتتين، فسجل ابراهيم الزين من ركلة حرة، وعمر حميدي من ركلة جزاء في الدقيقتين 4 و10، وافتقدت المباراة للروح الرياضية بسبب الهتافات الخارجة عن الروح الرياضية مما سبب بتوتر الأجواء والذي أدى إلى توقفها في منتصف الشوط الثاني، ليضطر الحكم إلى طرد لاعبين من الفريقين، وإضافة 11 دقيقة وقت بدل ضائع في النهاية.‏

ومنذ بداية المباراة ظهر واضحا إصرار الاتحاد على الظفر بنقاط المباراة الثلاث، وسنحت له في الدقيقة الثانية فرصة من كرة رأسية لرأفت المهتدي علت المرمى بقليل، وبعد دقيقتين سدد الزين كرة قوية من ركلة حرة مباشرة على بعد عشرين متراً استقرت على يسار حارس الوحدة خالد ابراهيم، وفي الدقيقة العاشرة عزز المخضرم عمر حميدي النتيجة لفريقه الاتحاد بهدف ثان من ركلة جزاء احتسبها الحكم بعد عرقلة ربيع سرور، وبعد الهدفين تحرك الوحدة وكثف من هجماته إلا أن دفاع الاتحاد وحارسه منعا أي خطر، وفي الشوط الثاني استمر الأداء الهجومي من الفريقين وخاصة الوحدة، لكن تماسك دفاع الاتحاد والاعتماد على المرتدات أبقيا النتيجة على حالها حتى النهاية، ليرفع الاتحاد رصيده في المقدمة إلى 45 نقطة.‏

هذا وقد تقدم أعضاء الجهازين الفني و الإداري لفريق الوحدة الذي تجمد رصيده عند النقطة 41 وبالمركز الثالث باستقالتهم، وتم تسمية الكابتن رأفت محمد مدرباً للفريق ومحمد شبرق مساعداً له والكابتن صفوان الحسين مدرباً للحراس ومهند أبو العينين معالجاً للفريق ويونس المصري منسقاً إعلامياً.‏

وفي مباراة أخرى تابع تشرين سلسلة نتائجه الجيدة وعمق جراح الجهاد وفاز عليه 5-1 في ملعب الباسل باللاذقية، وسجل أهداف تشرين محمود البحر (3)، ليتصدر لائحة الهدافين بـ 11 هدفاً، متقدماً على هداف الوثبة علي غصن بهدف، وسجل الهدفين الآخرين لتشرين خالد كوجلي ومحمد مرمور، بينما سجل هدف الجهاد الوحيد أحمد الشيخ ليرفع تشرين رصيده الى 35 نقطة في المركز الرابع، ويبقى الجهاد في المركز الاخير بست نقاط ويهبط الجهاد بهذه الخسارة القاسية إلى أندية الدرجة الأولى.

وعلى ملعب خالد بن الوليد بحمص تقاسم الوثبة والنواعير نقاط المباراة بعد تعادلهما الإيجابي بهدفين لهدفين، سجل للوثبة ماهر دعبول وعلي غصن، بينما سجل للنواعير علاء الدين الدالي وأنس الشوا ، ليرفع الوثبة رصيده الى 25 نقطة في المركز التاسع، والنواعير الى 27 نقطة في المركز السابع.‏

كما تعادل المجد مع حرفيي حلب بهدفين لهدفين في ملعب الجلاء بدمشق، وسجل للمجد محمد ديار بكرلي ورامي العامر من ركلة جزاء، وللحرفيين أحمد كلزي هدفين، ورفع المجد رصيده إلى 23 نقطة في المركز الـ11 ، وحرفيي حلب إلى 21 نقطة في المركز الثاني عشر.‏

وحقق المحافظة فوزاً مهماً وصعباً على ضيفه الكرامة بهدفين لهدف، ليرفع رصيده إلى 19 نقطة في المركز قبل الأخير، بينما تجمد رصيد الكرامة عند النقطة الـ27 في المركز الثامن.‏

والتقى السبت الشرطة مع حطين في ملعب الجلاء بدمشق وانتهت المباراة بالتعادل السلبي، وبهذه النتيجة رفع الشرطة رصيده إلى 32 نقطة في المركز السادس، وحطين إلى 24 نقطة في المركز العاشر.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: