صدى الواقع السوري

الأحزاب السياسية في روج أفا حالة ديمقراطية أم فوضى سياسية لها أسباب تاريخية

تابعت فدنك نيوز حالة الأحزاب الكردية في شمال سوريا المعروفة باسم روج آفا  , و الاسباب التاريخية  لتأسيسها , حيث  تأسس أول حزب سياسي كردي في سوريا عام 1958بإسم الحزب الديمقراطي الكردي في سوريا رداً على ممارسات وشعارات الاحزاب القومية ولتحقيق بعض حقوق  الشعب الكردي الثقافية والاجتماعية والسياسية وكون ان الحزب كشكل كان له ارتباط مع جنوب كردستان فقد تأثر بالانشغالات التي حصلت هناك وحصل نفس السيناريو في غرب كردستان بالإضافة الى تدخل المخابرات السورية ضمن الحركة الكردية الى ان وصلنا الى تأسيس  اثنتا عشر حزب سياسي حتى بداية الاحزاب في سوريا عام 2011ولكن الذي حصل بعد عام 2011 والتاريخية أي حتى عام 2018 فقد وصل الاحزاب الكردية فقط في روج افا الى أكثر من ثلاثين حزبا اضافة الى نشاط الاحزاب القومية العربي والاحزاب الشيوعية بمسمياتها المختفة والتي ايضا تنشط في الشارع الكردي وهنا السؤال من وراء تشكيل هذه الاحزاب؟ ولماذا هذا العدد الكبير ضمن الشعب لا يتجاوز عدد سكان الثلاثة ملايين نسمة علماً ان هذا الرقم لا يوجد في اكثر دول العالم أو حتى في الاحزاب الاخرى من كردستان وسوريا عامة واذا ما نظرنا الى البرامج السياسة لهذه الاحزاب وانظمتها الداخلية نجد انها متشابهة الى حد كبير مع بعض الفروق الصغيرة لدى بعض الاحزاب الكبيرة …

واذا ما نظرنا الى اكثر دول العالم ديمقراطية مثل الدول الاسكندرنافية ودول أوربا الغربية فلا نجد هذا العدد الكبير من الاحزاب السياسة واذا ما نظرنا الى وضع الشعب الكردي في سوريا ومعاناته والاخطار المحدقة بوجوده اصلاً على أرضه من كثير من الاطراف الدولية المحيطة به والاطراف الداخلية فان وجود هذا الكم الهائل والاحزاب ليس حالة ديمقراطية اطلاقاً وإنما نشرو سياسي واجتماعي نابع من عدم محبة الانسان الكردي لا بناء جلدته وعدم تقبلهم لبعضهم البعض واعلاء المصلحة الشخصية على المصحة العامة الوطنية ففي السنوات السبع الاخيرة في سوريا وعندما قدم الشعب الكردي ألاف الشهداء ضمن وحدات حماية الشعب والمرأة دفاعاً عن روج أفا والشعب الكردي وشعوب شمل سوريا …

وكان وهناك تشكيل عشرات الاحزاب في شمال سوري بدون أي مبرر وبدون حاجة لهذه الانشقاقات والتي كان لها دور في هجرة مئات الالاف من الشعب الى خارج الوطن وافراغ المنطقة من اهلها  بدون أي سبب وهذا التشرد يؤثر بشكل مباشر في ايجاد أي تسوية للقضية الكدرية ضمن سوريا مستقبلا والشعب الكردي لا يحمل الحقد حتى على ادعائية كما قال الشاعر الفلسطيني الكبير محمود درويش وأن نريد من التلاحم المحبة بين الشعب الكردي نفسه في مكونات والقومية والدينية  في الشمال السوري خاصة وعموم سوريا وملحقها

اسماء الاحزاب الكردية في روج افا وشمال سوريا::

1 حزب الديمقراطي الكردستاني سوريا .

2 البارتي الديمقراطي الكردستاني .

3 حزب الديمقراطي الكردي في سوريا (البارتي )

4 الحزب الديمقراطي التقدمي الكردي في سوريا .

5 حزب اليسار الكردي في سوريا .

6حزب الوحدة الديمقراطية الكردي في سوريا

7 حزب المساواة الكري في سوريا .

8 الحزب الوطني الديمقراطي الكردي في سوريا .

9 حزب يكتي الكردي في سوريا .

10الحزب الشوعي الديمقراطي..

11 الحزب الديمقراطي الكردي السوري .

12حزب الاتحاد الديمقراطي .

13 حزب السلام الديمقراطي الكردي.في سوريا .

14 المجتمع الوطني الديمقراطي الكردي .

15 حزب الخضر الكردستاني  .

16 الحزب الوطني الكردستاني .

17 الحزب اليسار الديمقراطي الكردي في سوريا (جناح صالح كرو ) .

18 حزب اليسار الحر .الديمقراطي الكردي في سوريا (جناح شلال كرو ) .

19 الحزب اللبرالي الكردستاني .

20 تيار المستقبل الكردي في سوريا .

21حزب الاصلاح الكردي في سوريا .

22 حزب الاصلاح في سوريا .

23 حزب روج افا .

24 حزب الوطني الحر .

25 حزب التجديد  الكردستاني. .

26 حزب سوريا المستقبل .

27 حزب التغير الكردستاني .

28 حزب يكتي الكردستاني.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: