صدى الواقع السوري

في دمشق الأغذية المكشوفة تسبب حالات من التسمم والإسهال… وحوالي ألفي إنذار صحي

#صدى_الواقع_السوري

سجلت انتشار العديد من الأغذية المكشوفة كالحلويات والمخللات بأنواعها وبسكويت الأطفال والذي وضع تحت أشعة الشمس مكشوفاً من دون أي غطاء إضافة إلى الألبان والأجبان بكل أنواعها التي وضعت جميعها على الأرصفة في الشوارع الرئيسة من دون أي رقابة عليها، فهي تلعب دوراً كبيراً في انتشار الأمراض المعدية وجلب الأضرار والمخاطر الصحية بين المواطنين كأمراض الديدان المعوية والإسهالات والتسمم الغذائي.

الدكتور ماهر ريا- مدير الشؤون الصحية في محافظة دمشق أشار رداً على الشكاوى وخلال دوريات التجول في كل يوم على أسواق مدينة دمشق بالكامل وبشكل فجائي ونظمت على إثرها العديد من الضبوط التنظيمية بحق المخالفين، فمن بداية العام الحالي إلى الآن تم تسجيل حوالي أكثر من ألفي إنذار صحي بحق الذين يقومون بعرض بضاعتهم بطريقة مكشوفة وعلى الأرصفة نظراً لما لهذه الظاهرة من خطورة على صحة الإنسان، لافتاً إلى أن دوريات المديرية في المحافظة جاهزة لاستقبال أي شكوى وتتم معالجتها على الفور وتتضاعف الغرامات عند تكرار المخالفة حسب عدد المرات التي يتم فيها التكرار، كما تقوم دوريات المحافظة بمصادرة الأغذية المكشوفة على الفور ليتم تسليم الصالح منها للاستهلاك البشري لدار الكرامة بموجب إيصالات رسمية، مضيفاً: أما الأغذية غير الصالحة للاستهلاك البشري فيتم إتلافها على الفور، حسب القوانين والأنظمة، مشيراً إلى أنه على الإخوة المواطنين مساعدتنا في معالجة هذه الظاهرة من خلال عدم الإقدام على شراء الأغذية المكشوفة، والإبلاغ في حال وجودها ومخالفتها ليتم قمعها، فامتناع الناس عن شرائها كفيل بردعها.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: