صدى الواقع السوري

نقيب الأطباء السوري : عدد الأطباء انخفض من 35 إلى 28 ألف طبيب والراتب التقاعدي يساوي غراماً من الذهب

#صدى_الواقع_السوري

أعلن نقيب أطباء سوريا عبد القادر حسن أن عدد الأطباء انخفض من 35 ألفاً إلى أكثر من 28 ألف طبيب سددوا رسوم النقابة خلال العام الماضي، مشيرا إلى أن العدد من الممكن أن يكون أكبر من ذلك باعتبار أن هناك أطباء لم يسددوا الرسوم بعد.

و كشف حسن عن توثيق نحو 100 ضبط أضرار لأطباء خلال الأزمة، مؤكداً أن العدد أكبر من ذلك بكثير إلا أنه لم يوثق.

وأضاف حسن: طلبنا من فروع النقابة في المحافظات تزويدنا بضبوط الشرطة والبيانات الخاصة بالأضرار التي تعرض لها الأطباء إلا أنه لم يتم توثيق إلا هذا الرقم، مؤكدا أنه لم يكن هناك مبادرات لإرسال محاضر الأضرار التي تعرض لها الأطباء.

وكشف حسن أنه لا يوجد إمكانية لتعويض الأطباء الذين تعرضت عياداتهم ومراكزهم من النقابة ذلك لعدم وجود الإمكانية المادية، معلناً عن رفع الراتب التقاعدي للأطباء من 18 إلى 25 ألف ليرة في بداية العام الحالي.

وأن أي طبيب تعامل مع الفصائل المسلحة سيحاسب بحسب العمل الذي ارتكبه، لافتاً إلى أن النقابة ستدرس حالات الأطباء الذين لم يستطيعوا التواصل مع النقابة سواء أكانوا محاصرين أم أنهم غلبوا على أمرهم بالبقاء في المنطقة كل حالة على حدة.

وأوضح حسن أنه ستتم مناقشة كل ما يخص النقابة من الشؤون المالية والقانونية وغيرها من الأمور الأخرى التي تساهم في تطوير عملها وتنعكس إيجابا على وضع الأطباء.بحسب جريدة الوطن

وكشف حسن أن النقابة بدأت استثمار بعض المشاريع التابعة لها وذلك لزيادة مردودها المالي، مشيرا إلى استثمار مشروع في حلب كما أن هناك دراسة لاستثمار بعض المشاريع في المحافظات الأخرى من دون أن يحددها.

 

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: