صدى الواقع السوري

مقتل ثمانية عناصر من القّوات الشعبية السورية في عفرين بقصف جوي تركي

قُتل ثمانية عناصر من القوات الشعبية السورية التابعة للجيش السوري  و أصيب خمسة آخرون  في قصف جوي  تركي جنوب منطقة عفرين قرب بلدة الزيارة.

وأصدر المتحدث باسم وحدات حماية الشعب روسك حسكة بياناً إلى الرأي العام جاء فيه :

( تعرض صباح اليوم أفراد من الجيش السوري لقصف جوي تركي في قرية “سوغانكي” التابعة لناحية شيراوا بعفرين أدى إلى استشهاد 8 وإصابة آخرين بجروح أثناء مؤازرتهم لوحداتنا لصد الغزو التركي وارهابييه.

إننا، في وحدات حماية الشعب YPG بعفرين في الوقت الذي ننحني أمام تضحيات الشهداء، فأننا نعزي عوائلهم والجيش السوري. دماء هؤلاء الشهداء التي سالت في مقاومة عفرين إنما تؤكد على وحدة الشعب السوري، وهي كفيلة برد العدوان والحفاظ على روح المقاومة الرافضة لاحتلال الأراضي السورية، ونؤكد على أن دماء جميع شهدائنا لن تذهب سدى وهي ستقوي في نفوس مقاتلينا روح المقاومة والانتقام )

من جانبه ، قال قائد عسكري في فرقة الحمزة المشاركة في عملية غصن الزيتون لوكالة الأنباء الألمانية   (د. ب .أ) إن ” القصف استهدف نقطة مشتركة وتعرف بحاجز الحرش الذي يقع شمال غرب بلدة نبل بريف حلب بالقرب من كيمار والذي يتواجد عليه عناصر للوحدات الكردية والقوات الشعبية من نبل والزهراء ما أدى لمقتل ثمانية عناصر وجرح آخرين .

يذكر أنّ القوات الشعبية السورية قد انسحبت السبت الماضي من المناطق التي انتشرت فيها  بعد طلب روسي و بعد أن اقتربت القوّات التركية من مدينة عفرين

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: