صدى الواقع السوري

هدنة بين تحرير سوريا والنصرة في إدلب و حلب

أكد أكثر من مصدر التوصل الى هدنة بين فصيلين متناحرين في ريفي إدلب وحلب ليومين تبدأ من الساعة 8 من صباح الجمعة، ولغاية يوم الأحد المقبل في الوقت ذاته.
أكد عمر حذيفة الشرعي العام في فيلق الشام، االجمعة، التوصل لاتفاق وقف إطلاق نار مؤقت بين هيئة تحرير الشام (النصرة سابقا ) وجبهة تحرير سوريا، ( الزنكي واحرار الشام ) لمدة 48 ساعة بعد معارك استخدمت فيها كافة صنوف الأسلحة .
وأفاد بيان الهدنة ” بعد أن عقدنا جلسات متتالية مع هيئة تحرير الشام وجبهة تحرير سوريا، توصلنا لإعلان هدنة مؤقتة بينهما لمدة 48 ساعة تبدأ من الساعة الثامنة صباح هذا اليوم، و تنتهي بتمام الساعة الثامنة صباحاً من يوم الأحد القادم”.
وأضاف البيان “في هذه الفترة سنعمل على ايجاد حلول للمسائل والملفات التي تعرقل الصلح بين هيئة تحرير الشام وجبهة تحرير سوريا”.
كما أكد حصول الهدنة المسؤول الشرعي في هيئة تحرير الشام، عبدالرحيم عطوان، وقال أن الأمر تم عبر وساطة شخصيات ذات ثقل لدى الفصائل المعارضة في الشمال السوري.
وأضاف بفضل قيادة فيلق الشام، وبجهود بعض الشخصيات كالدكتور رامي الدالاتي، تمت الموافقة من طرفها على هدنة مع جبهة تحرير سوريا لمدة يومين.
وأضاف أبلغَنا الوسطاء بالموافقة على الهدنة وفق ما سبق.
ومن بين الذين توسطوا أيضا الداعية عبد الرزاق المهدي المقرب من حركة أحرار الشام، الذي أكد أيضاً التوصل للهدنة عبر حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي .

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: