صدى الواقع السوري

أسطورة كرة السلة الأميركي المعتزل كوبي براينت يحصد الأوسكار عن فيلم”عزيزتي كرة السلة”

 

بات أسطورة كرة السلة الأميركي المعتزل كوبي براينت أول لاعب كرة سلة يحصد جائزة الأوسكار، لأفضل فيلم صور متحركة قصير والذي جاء بعنوان “عزيزتي كرة السلة”.

وتسلم براينت الجائزة في الحفل التسعين لجوائز الاوسكار، عن الفيلم القصير (عزيزتي كرة السلة) المستوحى من الخطاب الوداعي لكوبي براينت والذي كتبه بنفسه وأعلن فيه اعتزاله رسميا مع نهاية موسم 2015-2016.

واعرب براينت عن سعادته البالغة بتتويجه بجائزة الأوسكار، وقال في خطاب تسلمه للجائزة: ” لاأصدق ما حدث، فلاعبي كرة السلة عليهم المراوغة بالكرة وعدم الحديث، أشعر بسعادة غامرة لأني فعلت أكثر من ذلك، شكرا للجميع”.

وأضاف: “أمتلك شعورا مختلفا الأن، بعد فوزي بجائزة الأوسكار، وهو أمر أفضل من شعوري بفوزي بلقب دوري كرة السلة الأميركي”.

واستغل براينت الفرصة لانتقاد لاورا إنجراهام مذيعة قناة فوكس الإخبارية والتي انتقدت ليبرون جيمس بسبب هجومه على الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قائلة لنجم كليفلاند كافاليرز “عليك أن تخرس وتلعب كرة السلة”.

واضاف النجم الأسطوري لنادي لوس انجليس ليكرز البطل السابق لدوري كرة السلة الأميركي للمحترفين “نحن كلاعبي كرة السلة يجب علينا أن نخرس ونلعب، لكنني سعيد أنني استطعت فعل أكثر من ذلك بقليل”.

ودافع براينت الذي اعتزل في 2016، عن الوان ليكرز طوال مسيرته التي امتدت 20 موسما اختير خلالها 18 مرة لمباراة كل النجوم التي تجمع سنويا نجوم المنطقتين الغربية والشرقية، وأحرز معه اللقب ثلاث مرات بالقميص رقم 8، ومرتين بالقميص رقم 24.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: