صدى الواقع السوري

لافروف: أدلة على أن الغرب يحاول الحفاظ على جبهة النصرة في سوريا لتغيير “النظام”

أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن روسيا ملتزمة بشكل كامل بتنفيذ قرار 2401 حول سوريا.
وقال لافروف في مؤتمر صحفي: “نحن دوماً ننفذ ما اتفقنا عليه. وإذا كنا نتحدث عن الغوطة الشرقية، فنحن ملتزمون تماماً 100 بالمئة بالقرار 2401 الذي اعتمد بالتوافق في مجلس الأمن”، معيداً للأذهان أن البنود الرئيسية للقرار تطالب جميع الأطراف بالاتفاق على وقف النار وتوفير هدنة لمدة 30 يوما لإيصال المساعدات.
وأشار الوزير لافروف إلى أن الغرب يتجاهل بنود قرار 2401 الذي يطالب جميع الأطراف الاتفاق على هدنة إنسانية.
لافتا إلى أنه لدى روسيا التزامات شرعية للاستمرار في محاربة الإرهاب في سوريا.
وأضاف الوزير الروسي: هناك أدلة متزايدة على أن عدداً من البلدان، بما فيها الولايات المتحدة، تحاول تقسيم سوريا.
وقال لافروف في المؤتمر الصحفي: “هناك معلومات أكثر، نحصل عليها من مصادر مختلفة جداً، أن هذه المجموعة الضيقة، التي شكلها الأمريكيون حول القضايا السورية، ضيقة، غير شاملة، تحمل هدف تدمير الدولة السورية”.
وأكد الوزير أن روسيا لديها أدلة على أن دول الغرب تحاول الحفاظ على تنظيم “جبهة النصرة” (المحظور في روسيا) من أجل تغيير النظام.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: