صدى الواقع السوري

قصيدة باسم ” أنتم الصدارة “

بقلم : بيار روباري

أنتم الصدارة

والغيارة والسراط المستقيم

يا مقاومين من البنات والبنين

الذين عرفتم العالم بأحفاد الميديين والهوريين

**

أنتم الغار

وزهرة الديار

وصوت الكرد المقموعين من الجوار

وضوء الشمس الساطع في النهار

**

أنتم الأطهار

القلب والروح والإصرار

واللواء الذي يعلو على جميع الأسوار

وينكسر عند أقدامه الأشرار

**

أنتم العبق

المقاتلين المتواجدين في الخندق

ومن الناس الأصدق

وأكثرهم جدارة بالحياة وهذا موثق

تحملون قضية الكُرد بين جفونكم والحـدق

ومن ينطق بغير هذا إما أنه ماكرٌ أو أحمق.

 

28.2.2018

هذه القصيدة مهداة إلى جميع المقاتلات والمقاتلين الكُرد حيثما كانوا.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: