صدى الواقع السوري

تقرير :المجلس التشريعي في مقاطعة الجزيرة يناقش خطة عمل هيئة التربية للعام الحالي

#صدى_شمال_سوريا:

%d8%a7%d9%84%d9%85%d8%ac%d9%84%d8%b3-%d8%a7%d9%84%d8%aa%d8%b4%d8%b1%d9%8a%d8%b9%d9%8a3

[highlight] المجلس التشريعي بمقاطعة الجزيرة  يناقش خطة عمل هيئة التربية للعام الحالي [/highlight]

تقرير: عصام أمين

اجتمع اعضاء المجلس التشريعي بمقاطعة الجزيرة في مقر المجلس بمدينة “عامودا” لمناقشة خطة عمل هيئة التربية والتعليم للعام الحالي ولحل المشاكل المتعلقة بسير العملية التعليمية والموافقة على تعيين السيد عبد الكريم ملك كرئيس مشترك لهيئة الطاقةوعلاء الدين محمد العبيد كرئيس مشترك لهيئة الشباب.

فبعد إعلان الإدارة الذاتية الديمقراطية في روج افا – شمال سوريا وإنشاء هيئة التربية والتعليم والتي بدورها عملت على تبديل المناهج البعثية ،واسبدالها بمناهج خاصة في الإدارة الذاتية انقسم الشارع بين مؤيد لهذه المناهج وبين معارض لها.

%d8%a7%d9%84%d9%85%d8%ac%d9%84%d8%b3-%d8%a7%d9%84%d8%aa%d8%b4%d8%b1%d9%8a%d8%b9%d9%8a

بدأت اعمال الجلسة بالوقوف دقيقة صمت على ارواح الشهداء ومن ثم تلي التفقد للتأكد من قانونية الجلسة،وقرأة تقرير الديوان والرئاسة المشتركة، حول اعمال المجلس التشريعي.

وتحدث محمد صالح عبدو الرئيس المشترك لهيئة التربية بمقاطعة الجزيرة عن اهم الاعمال التي قامت بها الهيئة خلال سنة ، واهم المشاكل التي تعترض عملهم، ومن أهم المشاكل: ضعف الإمكانيات المادية ، وتعاون الأهالي مع الهيئة، وخوف بعض الاهالي من مستقبل اولادهم، وتأخير طباعة الكتب المدرسية لعدم توفر مطبعة لذا فقد اضطروا إلى طباعتها خارج روج أفا وهذا الامر الذي يأخذ منهم الوقت والمزيد من الاعباء المالية.

%d8%a7%d9%84%d9%85%d8%ac%d9%84%d8%b3-%d8%a7%d9%84%d8%aa%d8%b4%d8%b1%d9%8a%d8%b9%d9%8a2

صرح محمد صالح عبدو ” بان الهيئة جهودا كبيرة لإعداد المدرسين والذي بلغ عددهم 9648 مدرس بالإضافة إلى تجهيز 3000  مدرس آخر”.

كما تم إنشاء مجمعات في المناطق المحررة حديثا مثل بلدة الهول والشدادي، وتل براك، وبلغ عدد المدارس في مقاطعة الجزيرة 1862 مدرسة ، وعدد المدرسين بحوالي 12648 ،  وعدد التلاميذ ما يقارب 120000 تلميذ.

أكد عبدو بأن من أهم الإنجازت هي إنشاء جامعة روج آفا ومركزها مدينة قامشلو.

إلا ان هذا كله لم يمنع من النقد لهيئة التربية حيث صرحت همرين ابراهيم العضو في لجنة التربية والشباب في المجلس التشريعي ” ان هناك الكثير من النواقص في المدارس من النواحي الخدمية والمرافق العامة وعدم الاهتمام بالنظافة وتأخر الكتب المدرسية وعدم وجود موجهين مستخدمين في المدارس.

وبخصوص هذه الاتنقادات لهيئة التربية اكدت لنا سميرة حاج علي الرئيسة المشتركة لهيئة التربية بمقاطعة الجزيرة ” نحنا حضرنا هنا لمناقشة صعوبات التي تعترض عملنا منها تاخر الكتب المدرسية ومسألة المدارس التابعة للكنائس وإنشاء وترميم المرافق الصحية في المدارس وسنسعى لحل هذه المشاكل في المراحل القادمة وسنقف في وجه النظام البعثي الذي يحاول تشويه منهاجننا،وسنعمل على أدخال المناهج الخاصة بالإدارة الذاتية في مراحل التعليم الاعدادية ايضا”.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: