صدى الواقع السوري

في حال حصول حرب نووية… هذه أفضل المخابئ

#هل-تعلم:

349

ليست الأفلام الخيالية والناس في الشارع فقط من يتحدثون أحياناً عن احتمال حدوث حرب نووية، فنائب رئيس الوزراء التركي نعمان كورتولموش كان قد صرح بأن أفعال أميركا وروسيا في سورية قد تكون البداية لحرب نووية.

وانتعاش الحرب الباردة بين القوى العظمى النووية، يمكن أن يستدعي التفكير بالبحث عن مكان آمن في حال نشبت حرب نووية.

وإذا كنت ترغب بالبقاء على قيد الحياة خلال صراع كهذا، فعليك تجنب الدول التي تملك أسلحة نووية أو دخلت في اتفاقات نووية.

ووفقاً لبيانات نشرها موقع “Statista” يبدو أن النصف الجنوبي من الكرة الأرضية قد يكون أفضل خيار، فالدول باللون الأحمر تمتلك أسلحة نووية، أما ذات اللون البرتقالي فتستضيف أسلحة نووية، في حين أن الدول باللون الأصفر دخلت في تحالفات نووية، وقد تكون البلاد باللون الأبيض على الخريطة هي الأبعد عن آثار تلك الحرب.

وبحسب اتحاد العلماء الأميركيين فإن روسيا والولايات المتحدة تمتلكان أكثر من 90 بالمائة من الأسلحة النووية في العالم.

وعلى افتراض أن الصراع النووي سيحدث في البلدان النووية، كما أن هناك العديد من العوامل فالحرارة العالمية سوف تهبط درجتين، كما سيتوسع ثقب الأوزن في العقد التالي للهجمات الأولية.

كما سيحدث نقص في المحاصيل الغذائية وسيزداد الجفاف، وسيزداد سرطان الجلد والحروق بسبب استنزاف طبقة الأوزون.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: