صدى الواقع السوري

بسام محمد:الدّول العربيّة حقل تجارب لشعوب أوروبا

#صدى_أقلام_المثقفين:

بسام

[highlight] الدّول العربيّة حقل تجارب لشعوب أوروبا [/highlight]

بقلم : بسام محمد

جرّبت روسيا وأمريكا ودول أوروبا كلّ أنواع الأسلحة الجديدة التى أنتجتها شركات السلاح الكبرى فى قتل الشعوب العربيّة فى الأعوام الخمسة الماضية..

كل أنواع الطائرات والقنابل والصواريخ حديثة الصنع اخترقت البيوت وقتلت الأطفال وكانت فرصة تاريخية أمام هذه الدول لتدمير كل شىء دون أن يسألها أو يحاسبها أحد.. كان السباق المحموم بين هذه الدول من يقتل أكبر عدد من البشر ،ومن يدمّر أكبر عدد من المباني، ومن يكون أشدُّ تدميراً للأرض والزّرع والشّجر .

جريمة كبرى لا أحد يحاسب عليها لأنّ الأمم المتحدة فى إجازة منذ عشرات السنين ،ولأنّ مجلس الأمن ممنوع من الكلام، ولأنّ محاكم العدل الدوليّة نسيت العدالة أمام حشود الموت .. كلّ يوم يتحدّث الإعلام عن احدث أنواع الدمار ما بين الصواريخ والطائرات والمدافع وكل قوة تحاول أن تستعرض نفسها أمام الآخرين .

هبطت جيوش روسيا على سوريا،وروسيا تقول :”إنّ سوريا هي أفضل مكان لنجرّب اسلحتنا فيها” ،ودمّر الجيش الأمريكي آخر ما بقى من حصون بغداد، وتجمعت كلّ القوى في ليبيا حول آبار البترول تدمّر كلّ شىء.

والآن تخرج تحذيرات من هنا ومن هناك تقول أنّ احتمالات الحرب العالمية الثالثة قائمة وأنّ أي مناوشات في سوريا يمكن أن تشعل هذه المواجهة بين أمريكا وروسيا .

وكلّ هذه الأقاويل أضغاث أحلام، لأنّ الجميع يعرف حدود مطامعه .. حين تسقط الضحية فلا تسأل الأسود من أول المنقضين عليها ،ولا شكّ أنّ الوليمة كبيرة وضخمة نحن أمام أربع دول تأكلها الضباع .. إنّ أمريكا تأكل العراق منذ سنوات وهبطت روسيا على سوريا بينما التهمت اسرائيل وطناً كاملاً وفى ليبيا الكلّ ينتظر على آبار البترول .

كلّ هذا وهناك أمة مغلوبة على أمرها هذا يخاف من غضب أمريكا وهذا يخشى من رد فعل أوروبا والروس يترصدون الجميع، وأمام هذا كلّه شعوب فى الضياع وكأنّها تنتظر دورها ..

ما يحدث فى العالم العربي مأساة إنسانيّة سوف يذكرها التّاريخ عن أمة خرجت من التاريخ واستباحها الغزاة وحكامها ،حين تفرقت شعوبها وفسد حكامها ، وأصبحت مطمعاً للمغامرين.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: