صدى الواقع السوري

أواسط إعلامية: حكم البغدادي انتهى بعد انقلاب قيادات التنظيم وفراره إلى سوريا

#صدى_سوريا

البغدادي

 أفادت اليوم 17 من أكتوبر / تشرين الأول مصادر استخباراتية وإعلامية مقربة من النظام العراقي بإن هناك مزاعم حول فرار قائد تنظيم الدولة الإسلامية داعش إلى سوريا بعد استهدافه من قبل طائرات التحالف والقوات العراقية.

حيث قامت إحدى سيارات الشرطة الإسلامية يعتقد بأنها تعود لمجوعة من المنشقين من قيادات التنظيم عن زعيمها وهي تحمل مكبرات للصوت بالتجول في شوارع رئيسية بالموصل معلنتاً إنهم قاموا باعتقال زوجة زعيمهم أبو بكر البغدادي، وهروب الأخير باتجاه الرقة السورية، مؤكدين أن حكم البغدادي على الموصل قد حّل .

فيما تناولت عدة وكالات خبراً مفاده أن عدداً من قادة داعش، في مناطق جنوب غربي المحافظة، انقلبوا على زعيم التنظيم أبو بكر البغدادي، وبايعوا زعيم القاعدة أيمن الظواهري.

في تحليل أخر يرى محللين سياسيين هذا الانقلاب  بظهور داعش جديد وسيكون له دور كبير في شق صف التنظيم الأول.

هذا وأكد شهود عيان في كلتا المدينتين السورية ” الرقة” والعراقية ” الموصل” بوصول عدد من العائلات إلى الجانب السوري بعد هروبهم من الجانب العراقي نتيجة قصف طيران التحالف واقتراب القوت العراقية من المدينة.

كما تعرض “البغدادى” مع رتل عسكري لاستهداف جوي نفذته طائرات التحالف قرب منطقة الغابات فى الموصل إلا إنه نجا منها، بالإضافة لمقتل أبرز قادة ما يسمى بـ”جيش العسرة” وعدد من مرافقيه. 

الجدير بالذكر أعلن رئيس الوزراء العراقي حيد العبادي بدء معركة تحرير الموصل من داعش اليوم في الــ 17 من أكتوبر.

 

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: