صدى الواقع السوري

لا شهادات جامعية بحماة والسبب لا ميزانية لطباعتها

#صدى_سوريا:

-حماة:

معاناة يعيشها طلاب جامعة حماة منذ أن تأسست بشهر أيار عام 2014، فبعد كل التعب والجهد من أجل الحصول على الشهادة للدخول إلى سوق العمل أو متابعة الدراسة داخل أو خارج القطر إلا أنهم يعيشون حالة غريبة وغير منطقية من أجل الحصول على الشهادة التي تعتبر من حقهم، حيث إنهم فوجئوا بجواب الجامعة المتضمن عدم وجود ميزانية من أجل طباعة هذه الشهادات! وذلك حسب تعبير الطلاب.
الطالب صهيب الحائز درجة الماجستير بطب الأسنان بتاريخ 1/9/2014 يقول: راجعت الجامعة والوزارة أكثر من عشرين مرة من أجل استلام شهادتي كي أتمكن من استلامها ولكنني في كل مرة أسافر من محافظة درعا إلى محافظة حماة ناهيك بالتعب والتكاليف.شسشس


كما تعاني الطالبة ريم الحال نفسه إذ إنها ترغب بالسفر من أجل متابعة الدراسة إلا أنها لا تستطيع فعل ذلك إلا بعد الحصول على شهادة الماجستير.
ويقول أيضاً الطالب علاء: أنا متخرج في كلية طب الأسنان وسوق العمل في الخارج تتطلب الحصول على هذه الشهادة، ويضيف لقد ذهبت كثيراً إلى الجامعة والوزارة ولكن الجواب نفسه بأنه لا توجد ميزانية وفي الوزارة لا يوجد جواب.

وفي هذا السياق تم التواصل مع رئيس جامعة البعث الدكتور أحمد مفيد الصبح حيث أكد بحسب صحيفة الوطن أنه تم إعلام المعنيين سابقا في جامعة حماة عن استعداد جامعة البعث لمنح الشهادات للطلاب، ولكن تم رفض هذا الموضوع في الفترة السابقة، تحت مبرر أن جامعة حماة أصبحت جامعة مستقلة وهي من تمنح الشهادات للطلاب، علما أن هذا الأمر تم طرحه بشكل واضح وعلني وأن لا مانع لدى جامعة البعث من منح الشهادات.
وفي تصريح خاص قال رئيس جامعة حماة الدكتور محمد زياد سلطان إن هناك متابعة للموضوع من رئاسة الجامعة، حيث إنه تم أتمتة العمل ضمن رئاسة الجامعة ويتم منح الشهادة إلكترونيا أيضا، مبيناً أن جميع الطلاب في العام الماضي تم منحهم الشهادات الجامعية.
وأكد سلطان أنه بإمكان أي طالب الحصول على شهادته الجامعية حال تقديم الأوراق والثبوتيات اللازمة، ويتم منحه الشهادة بمجرد مراجعة الجامعة وتقديم الأوراق اللازمة لهذا الموضوع ويمنح الشهادة الجامعية والوثيقة، وأي موضوع يتم متابعته بشكل مباشر لتسهيل أمور الطلاب، مشيراً إلى تجهيز شهادات التخرج لعدد من الطلاب بكلية التربية.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: